printlogo


رقم الخبر: 206369تاریخ: 1400/10/23 00:00
فی حفل اختتام جائزة «مرآة العصر»
إزاحة الستار عن درع «خواجوی کرمانی» فی قاعة «وحدت» بطهران

  الوفاق / خاص  أقیم حفل اختتام «جائزة مرآة العصر» بحضور فنانین وشخصیات ثقافیة وعائلة الأستاذ «باستانی»، فی قاعة «وحدت» بطهران، ولقد تم إزاحة الستار عن درع «خواجوی کرمانی»، وفی بدایة الحفل، أعرب سید عباس دعائی، مدیر جائزة مرآة العصر، عن شکره لجمیع الفنانین وأوضح کیف تم تشکیل الجائزة، وقال: نظراً لاهتمامنا بـالأستاذ «باریزی باستانی»، فی عام 2016 ، تم عرض مجموعة من الرسامین لتوضیح أعماله المکتوبة، وللقیام بذلک، عقدنا لقاءات مع سید محمد کلاب زاده، مدیر مرکز دراسات کرمان، وبإذن من عائلة الأستاذ، توصلنا إلى استنتاج مفاده أن أی شخص یرید التعرف على الآثار القدیمة للأستاذ یجب علیه أولاً التعرف على مدینة کرمان. 
وأضاف: بعد التخطیط، اختارت کل مجموعة من الرسامین، أحد کتبهم وتمکنا من إنتاج حوالی 40 عملاً فنیاً من هذه المجموعة.   نُشرت أعمال شهر مایو 2016 فی شکل کتاب بعنوان :فی مرآة العصر» وتم کشف النقاب عنها فی المکتبة الوطنیة، ومنذ أن قررنا إقامة هذا الحدث، دعمت شرکة النحاس الوطنیة هذه الجائزة. وفی نفس السیاق قدم لنا حبیب صادقی، الفنان البارز فی بلادنا، و «حمید باستانی باریزی» نجل الأستاذ، و «محمد رضا شفیعی کدکنی»، وید الله کابلی، والأستاذ فرشجیان، ورسول مرادی وعلی خسروی، دعماً فکریاً وروحانیاً لنا.
وأضاف: «قریباً سنکرم جمیع الفنانین الـ 33 الذین عرضت أعمالهم فی أکادیمیة الفنون، وستمنح الجوائز برأی الحکام. 
وفی الجزء الآخر من الحفل أیضاً، قدم علی رضا حبیبی ، مدیر «إذاعة فرهنک»، درعاً تقدیریاً وهدایا إلى سید محمود دعائی کأحد شخصیات المساعد لترویج الثقافة. 
وعقب هذا الحفل، قدمت الأورکسترا الوطنیة بقیادة «بردیا کیارس» مقطوعات «حسین دهلوی» وعلى هامش الحفل أقیمت ورشة للخط تحت إشراف إسرافیل شیرجی. 
 

Page Generated in 0.0054 sec