printlogo


رقم الخبر: 196042تاریخ: 1400/4/29 00:00
قالیباف یوعز لـ 3 لجان برلمانیة بمتابعة تنفیذ قرارات حل مشکلة شحة المیاه فی خوزستان

اوعز رئیس مجلس الشورى الاسلامی الایرانی محمد باقر قالیباف الى 3 لجان برلمانیة بمتابعة تنفیذ القرارات المتعلقة بحل مشکلة شحة المیاه فی محافظة خوزستان جنوب غرب ایران.
وقال قالیباف فی الاشارة الى مشکلة شحة المیاه فی محافظة خوزستان جنوب غرب ایران: لقد تم خلال اجتماع الحکومة اتخاذ قرارات جیدة حول هذه القضیة.
واضاف: لیعمل نواب محافظة خوزستان ولجان «الاعمار» و»الطاقة» و»التخطیط والمیزانیة والحسابات» فی مجلس الشورى الاسلامی على متابعة تنفیذ هذه القرارات على وجه السرعة ان شاء الله تعالى.
بدوره اعلن رئیس لجنة «تنفیذ اوامر الامام الخمینی (رض)» محمد مخبر دزفولی عن اتخاذ قرارات لحل مشکلة شحة المیاه فی محافظة خوزستان جنوب غرب ایران من ضمنها ایصال المیاه الى 471 قریة.
وقال مخبر دزفولی فی تصریح له على هامش زیارته الى محافظة خوزستان: انه نظرا للمشاکل الحاصلة فی خوزستان فمن واجبنا جمیعا ان نبذل کل جهودنا فی هذا المجال.
واضاف: خلال الایام الاخیرة حیث حضر مندوبو اللجنة ومؤسستی «برکت» و»احسان» فی خوزستان فقد تم اتخاذ قرارات جیدة ووضعها فی جدول الاعمال من ضمنها ایصال المیاه الى 471 قریة.
وتابع مخبر دزفولی: انه تم شراء بعض المستودعات اللازمة لایصال المیاه فی القرى وسیتم ارسالها الى مختلف المناطق سریعا.
واوضح بانه تم ایضا استئجار عدد من شاحنات الصهاریج لنقل المیاه خاصة میاه الشرب الى المناطق التی هی بحاجة لها.
وصرح بان الهدف من الزیارة هو متابعة تنفیذ ودعم القرارات المتخذة من قبل المسؤولین والبحث عن ای قرارات اخرى لازمة یمکن اتخاذها فی هذا السیاق.
من جانب آخر فند مساعد الشؤون الامنیة لمحافظ خوزستان ولی الله حیاتی مزاعم مصرع 3 اشخاص خلال الاحداث الاخیرة فی المحافظة بسبب الاحتجاج على المشاکل الناجمة من شحة المیاه.
وقال حیاتی فی تصریح للصحفیین: ان المعادین للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة قاموا فی الایام الاخیرة ببث اخبار وفیدیوهات ملفقة بزعم مصرع 3 اشخاص خلال الاحداث الاخیرة فی بعض مناطق المحافظة.
واضاف: ان الفیدیوهات التی بثها اعداء الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة الالداء والتی زعموا فیها مصرع 3 اشخاص واثنین من افراد قوى الامن الداخلی لا صحة لها اطلاقا.
واوضح بانه خلال الاحداث الاخیرة لقی احد المواطنین الابریاء مصرعه اثر اطلاق النار من قبل مثیری الشغب على محولة کهرباء فی مدینة شادکان بهدف تخریب الاموال العامة وتحریض الموطنین، حیث تعمل القوات الامنیة على الکشف عن الفاعلین واعتقالهم.
وصرح بان شخصا اخر فی مدینة کوت عبدالله تعرض لاطلاق نار امام باب منزله وتوفی لاحقا فی مستشفى باهواز والسبب فی مصرعه یعود الى خلافات عائلیة ولا علاقة لذلک بالاحداث الاخیرة.
وحول شریط الفیدیو المنشور بشان استشهاد اثنین من افراد قوى الامن الداخلی اوضح بان الحادث یعود الى عدة اعوام مضت حینما اطلق مجهولون النار على افراد قوى الامن الداخلی فی خیمة مقامة باحد منتزهات المدینة لتقدیم الخدمة للمواطنین خلال ایام عید النوروز.  
واکد بانه فی ظل یقظة اهالی خوزستان الذین احبطوا مؤامرات الاعداء على الدوام واحدة اثر اخرى فان الاستقرار الکامل سائد الیوم فی المحافظة ویجری العمل بهمم المسؤولین على معالجة المشاکل الناجمة عن شحة المیاه.

Page Generated in 0.0060 sec